شاب عراقى يحب أثنين ويقنع أهلهما أنه سيتزوجهما معاً فى نفس اليله أغرب من الخيال

أنها قصة حقيقة أغرب من الخيال حدثت بدولة العراق حيث أن نشأ فى حى متمسك باعادات والتقاليد بدولة العراق وأنهى تعليمه وفضل  أن يعمل فى محلات والده وهو مرتاح ماديا فتحته والدته فى موضوع زواجه وطلبت منه ان يختار من بين الفتيات لكى يتزوج وعبد الرحمن كان فيه شىء محير يحدث له حيث انه كان يحس انه يحب ابنة عمه  أنتصار وتارة يحس انه يحب ابنة عم والده سعاد وقد أحتار فى الامر  كثيرا الاغرب من ذلك انه كان يحس ايضا ان الاثنتين يحبوه جدا و نتيجة لذلك فكر كثيرا ووجد نفسه لم يقدرأن يستغى عن واحدة منهم وفاتح والده ووالدته فى الامر الذين أيضا احتاروا فى شأن والده وسمع جده الامر فنصحه بالزواج من الاثنتين طالما انه يقدر يفتح بيتين وان كانت البنات يحبونه سوف يوافقان. وبالفعل فاتح البنتين فى الامر ووجد ان أنتصار وسعاد يعشقونه جدا وترددن فى البداية الا انهن وافقوا فى الاخر حتى أنه ليثبت لهن عدله وحبه المتساوى لهن قرر أن يتزوجهن فى ليلة واحدة واقنعهن بذلك واقنع العائلة والجميع وافق وكانوا سعداء.

التعليقات
0 التعليقات