شاب يضع حبيبته فى قبر لمده 8 شهور بدون ثياب والسبب غريب جدا

عندما يحب رجل امراه يحاول ان يثبت لها حبه باجمل الطرق الرومانسيه ويعيشون معا اجمل المواقف واللحظات التي لن ينسوها طوال حياتهم وعندما يكون هناك ارتباط بين طرفين وكان صادق يتوج في النهايه بالزواج ودائما مايكون لدى الفتاه أحلام جميله ورائعه عن علاقتها بمن تحب وتتوقع منه ان يقوم ويقدم لها اجمل مالديه حتى يثير اعجابها ويجعلها تحبه اكثر ولكن وضع قصتنا اليوم التي ليست مجرد روايه بل هي أيضا تم تصويرها بالفيديو وعندما احكى لكم تفصيل تلك القصه العجيبه التي ليس من المعقول ان تصدر من انسان طبيعى تجاه من يحب في بعض الأحيان يتجرد الانسان من مشاعر الانسانيه ويتحول الى وحش يؤذي الأشخاص بابشع الطرق التي تسبب لهم صدمات لن تفارقهم مدى الحياه والفتاه بطلة القصه بتاكيد سوف يظل ليدها ذكريات مؤلمه بسبب العلاقه العاطفيه التي ربطتها بذلك الشخص المختل عقليا والذي قرر ان يحبس حبيبتوا المسكينه في احد الحفر تحت الأرض بدون ملابس وبدون طعام وبدون ابسط حقوقها الادميه وليس ذلك فقط قام بتقيدها في الحائط
وتركها في حفره تحت الأرض لمده تجاوزت الثمن اشهر لا اعلم كيف استطاعت تلك الفتاه ان تصمد كل تلك المده في الأسفل في هذا الظلام الحالك وبدون طعام وبدون ملابس ولكن في الحقيقه لقد كان رحيم بها كان يطعمها مره في الأسبوع ذلك الحبيبى الذي لااتواقع ماذا سوف يكون مصيره وتلك الحكايه حدثت في تنزانيا ولقد عثرت الشرطه على تلك المسكينه في حاله من الاعياء الشديد حيث تحتاج الى اعاده تاهيل نفسي وجسدى لمده طويله حتى تتعافى من الماساه التي تعرضت لها خلال كل تلك الفتره ولقد كان السبب في فعل ذلك الرجل هذا الامر هو ان احد المشعوذين اخبره انه لو قام بحبس حبيبته وليس ذلك فقط واحرقها فسوف يصبح شخص غنى فلقد كان ينوى ان يحرقها بعد حبسها كل تلك المده الطويله كيف استطاع ان يفعل بمن يحب ذلك انه وحش في صورة انسان .

عندما يحب رجل امراه يحاول ان يثبت لها حبه باجمل الطرق الرومانسيه ويعيشون معا اجمل المواقف واللحظات التي لن ينسوها طوال حياتهم وعندما يكون هناك ارتباط بين طرفين وكان صادق يتوج في النهايه بالزواج ودائما مايكون لدى الفتاه أحلام جميله ورائعه عن علاقتها بمن تحب وتتوقع منه ان يقوم ويقدم لها اجمل مالديه حتى يثير اعجابها ويجعلها تحبه اكثر ولكن وضع قصتنا اليوم التي ليست مجرد روايه بل هي أيضا تم تصويرها بالفيديو وعندما احكى لكم تفصيل تلك القصه العجيبه التي ليس من المعقول ان تصدر من انسان طبيعى تجاه من يحب في بعض الأحيان يتجرد الانسان من مشاعر الانسانيه ويتحول الى وحش يؤذي الأشخاص بابشع الطرق التي تسبب لهم صدمات لن تفارقهم مدى الحياه والفتاه بطلة القصه بتاكيد سوف يظل ليدها ذكريات مؤلمه بسبب العلاقه العاطفيه التي ربطتها بذلك الشخص المختل عقليا والذي قرر ان يحبس حبيبتوا المسكينه في احد الحفر تحت الأرض بدون ملابس وبدون طعام وبدون ابسط حقوقها الادميه وليس ذلك فقط قام بتقيدها في الحائط
وتركها في حفره تحت الأرض لمده تجاوزت الثمن اشهر لا اعلم كيف استطاعت تلك الفتاه ان تصمد كل تلك المده في الأسفل في هذا الظلام الحالك وبدون طعام وبدون ملابس ولكن في الحقيقه لقد كان رحيم بها كان يطعمها مره في الأسبوع ذلك الحبيبى الذي لااتواقع ماذا سوف يكون مصيره وتلك الحكايه حدثت في تنزانيا ولقد عثرت الشرطه على تلك المسكينه في حاله من الاعياء الشديد حيث تحتاج الى اعاده تاهيل نفسي وجسدى لمده طويله حتى تتعافى من الماساه التي تعرضت لها خلال كل تلك الفتره ولقد كان السبب في فعل ذلك الرجل هذا الامر هو ان احد المشعوذين اخبره انه لو قام بحبس حبيبته وليس ذلك فقط واحرقها فسوف يصبح شخص غنى فلقد كان ينوى ان يحرقها بعد حبسها كل تلك المده الطويله كيف استطاع ان يفعل بمن يحب ذلك انه وحش في صورة انسان .

المشاركات الشائعة

يتم التشغيل بواسطة Blogger.