فى عيد ميلادها ال 83 شادية تروى تفاصيل أول قصة حب لها

أحتفلت الفنانة القديرة والمطربة الكبيرة شادية بعيد ميلادها الثالث والثمانون وقد أحتفلت مع أهلها وأصدقائها من بينهم صحفى كبير أستئذنها أن ينشر حوار معها فوافقت وكان الحوار الصحفى عن
حياتها واهلها ومشوارها الفنى وزيجاتها وسألها سؤال لا يعرفه الكثير عن من يكون أول حب فى حياة الفنانة شادية ؟ ضحكت وقالت انها كانت تحب شابا من جيرانها عندما كانت فى الرابعة عشر من عمرها  وكان اسمه احمد كان يعشقنى بجنون وانا ايضا احببته وكان يرسل لى رسائل غرامية جوبات وانا ايضا وكان فى البداية لا احد يعلم والتقيت به وفاتحنى فى موضوع زواجنا وانه على أستعداد أن نتزوج
بعدما ينتهى من فترة تجنيده فى الجيش وانه سوف يتركنى أستكمل دراستى وانا متزوجة وفرحت كثيرا وافقته على الفور وبالفعل تكلم مع اخى فى موضوع الزواج وعرض اخى طاهر الموضوع على
اهلى وانهم فى البدية ترددوا بسبب صغر سنى الا انهم وافقوا بعد ذلك لان أحمد كان مثال لشاب الخلوق المحترم كان مثل الملاك وفى يوم كان من المفترض أن يعود من أحدى الحروب التى خاضها
فى فلسطين ولكن عند عودتى للمنزل وجدت على وجههم الحزن وقالوا ان احمد أستشهد فى الحرب .حينها بكيت كثيرا بكاء مزق قلبى وظللت ابكى لسنوات ولما لا ابكى وهو الملاك الذى احبنى ومازلت
رغم مرور السنون أتذكره وأتذكر ابتسامته وكلامته وخجله لن انساه ابدا . ويذكر أن الفنانة شادية تزوجت من المهندس عزيز فتحى وبعده تزوجت من الفنان عماد حمدى ثم صلاح ذو الفقار.

التعليقات
0 التعليقات