لن تصدق ماهو المبلغ الخيالى الذى يتقاضيه محمد سعد فى برنامج وش السعد

فوجئنا منذ أسابيع باعلان برنامج للفنان محمد سعد اسمه (وش السعد) وتوقع البعض انه يحمل هدفا او فكرة يفيد بيها الجمهور او البلد انما وجدنا فى اولى حلقات البرنامج من خلال استضافته للمطربة هيفاء وهبى ان البرنامج لا يحمل اى هدف او فكرة ولا يقدم سوى مجموعة من الايفهات الغير مضحكة وحتى الشخصية المقدمة للبرنامج هى شخصية قديمة قدمها فى فيلم منذ اكثر من عشر سنوات مما يعبر
ليس فقط عن افلاسه البرنامج من الاهداف ولكن يعبر ايضا عن افلاس سعد فنيا ايضا وكذلك من خلال تقديمه لحلقة هيفا وجدنا بعض الايحائات الغير لائقة وكذلك ما يدفع شبابنا وابنائنا على لانحراف والتحرش وكذلك العنف ومسك السكين وحتى أن هناك العديد من جمهوره طالب بايقاف هذا البرنامج المبتذل وعملوا دعوات على المواقع الالكترونية لوقف هذا البرنامج الذى يدعوا الى العنف والتحرش وبعد كل ذلك منتج العمل كل ما فعله هو أن طالب محمد سعد أن يغير كركتر شخصية بوحة وذلك لعدم تقبل الجمهور لهذه الشخصية فكان رد فعل محمد سعد هو أن طالب المنتج بزيادة أجره حيث انه تقاضى عن تقديمه لذلك البرنامج مبلغ ستة عشر مليون جنية وذلك لتقديم البرنامج بشخصية بوحة وحينما طالبه المنتج بتغيير تلك الشخصية طالب بوحة ان يزيد اجره ويضيف له اثنين مليون جنية ليصبح اجر محمد سعد لذلك البرنامج الهابط هو ثمانى عشر مليون جنية. ولا نعلم اذا كان سيوافق منتج العمل ام لا .

فوجئنا منذ أسابيع باعلان برنامج للفنان محمد سعد اسمه (وش السعد) وتوقع البعض انه يحمل هدفا او فكرة يفيد بيها الجمهور او البلد انما وجدنا فى اولى حلقات البرنامج من خلال استضافته للمطربة هيفاء وهبى ان البرنامج لا يحمل اى هدف او فكرة ولا يقدم سوى مجموعة من الايفهات الغير مضحكة وحتى الشخصية المقدمة للبرنامج هى شخصية قديمة قدمها فى فيلم منذ اكثر من عشر سنوات مما يعبر
ليس فقط عن افلاسه البرنامج من الاهداف ولكن يعبر ايضا عن افلاس سعد فنيا ايضا وكذلك من خلال تقديمه لحلقة هيفا وجدنا بعض الايحائات الغير لائقة وكذلك ما يدفع شبابنا وابنائنا على لانحراف والتحرش وكذلك العنف ومسك السكين وحتى أن هناك العديد من جمهوره طالب بايقاف هذا البرنامج المبتذل وعملوا دعوات على المواقع الالكترونية لوقف هذا البرنامج الذى يدعوا الى العنف والتحرش وبعد كل ذلك منتج العمل كل ما فعله هو أن طالب محمد سعد أن يغير كركتر شخصية بوحة وذلك لعدم تقبل الجمهور لهذه الشخصية فكان رد فعل محمد سعد هو أن طالب المنتج بزيادة أجره حيث انه تقاضى عن تقديمه لذلك البرنامج مبلغ ستة عشر مليون جنية وذلك لتقديم البرنامج بشخصية بوحة وحينما طالبه المنتج بتغيير تلك الشخصية طالب بوحة ان يزيد اجره ويضيف له اثنين مليون جنية ليصبح اجر محمد سعد لذلك البرنامج الهابط هو ثمانى عشر مليون جنية. ولا نعلم اذا كان سيوافق منتج العمل ام لا .

المشاركات الشائعة

يتم التشغيل بواسطة Blogger.