بعد تعذيبها فى احدى اقسام الشرطة المصرية ميرهان حسين انا مش هسيب حقى

لا أحد يقدر بالحقيقة ومن فيهم الصادق الظباط أم ميرهان حسين حيث انها اليوم أتعرضت على النيابة وقد محاميها تقرير يفيد بتعرضها لضرب المبرح فى أماكن متفرقة على جسدها وكذلك تعرضها لضرر مادى وادبى حيث انهم هتكوا عرضها وضربوها وشتموها ولقوا عليها بجرادل من البول أثناء حجزها فى الحجز. أما الظباط قالوا أن ميرهان حسين كانت تقود سيارتها الساعه السادسة صباحا وقامت بكسر اللجنة وهى سكرانه ومعها زجاجات خمر وحينما أوقفوها تعدت عليهم بالضرب والسب وقامت بصفع ظابط على وجهه وأصابت الاخر بجروح طولية على وجهه وكانت تلك الجروح واضحه ولم يعدوا عليها ابدا بالضرب بل قاموا باصتحبها الى القسم الشرطة .وقامت النيابة باخلاء سبيلها بكفالة قدرها خمسة الاف جنية. وأختها وتدعى نادين قامت بنشر ماحدث لاختها بالتفاصيل وذلك على تويتر الخاص بها حيث حكت أن أختها كانت ذاهبة للمنزل فجرا وذلك حينما أنهت تصوير بعض المشاهد الخاصة بمسلسلها الجديد وفى طرقها أستوقفوها ظباط الكمين واحدهما ليرى الرخصة ثم وقعت منها نزل جيبها خطبته فى يده بامرايا غصب عنها ثم مد يده على صرها وتحرش بها وأصر على أصطحبها على القسم حين أعترضت ضربها بالقلم على وجهها فشتمته وهذا أمر طبيعى لاى أنسان يتعرض لضرب ولتحرش وحينما أصطحبوها تناوبوا عليها التحرش وهتكوا عرضها وضربوها ضرب مبرح وحينما تعترض يقوموا بالقاء جرادل بول عليها لقد رأت أختى ايام سوداء فى الحبس ولفقوا لها تهمه سكر واختى عمرها ماشربت خمر. وقال نقيب الصحفين أشرف ذكى أن ماتعرضت له الممثلة ميرهان حسين هو أهانه كبيرة حيث قاموا بهتك عرضها والقوا عليها جرادل بول ووصفوها بالعاهرة فلابد ألا نسكت عن هذا الظلم. ولقد طلبت النيابة من ميرهان حسين الحضور صباحا لكى تتعرض على الطب الشرعى لتثبت هتك العرض الذى تعرضت له ميرهان حسين من عدمه كما أدعت.

لا أحد يقدر بالحقيقة ومن فيهم الصادق الظباط أم ميرهان حسين حيث انها اليوم أتعرضت على النيابة وقد محاميها تقرير يفيد بتعرضها لضرب المبرح فى أماكن متفرقة على جسدها وكذلك تعرضها لضرر مادى وادبى حيث انهم هتكوا عرضها وضربوها وشتموها ولقوا عليها بجرادل من البول أثناء حجزها فى الحجز. أما الظباط قالوا أن ميرهان حسين كانت تقود سيارتها الساعه السادسة صباحا وقامت بكسر اللجنة وهى سكرانه ومعها زجاجات خمر وحينما أوقفوها تعدت عليهم بالضرب والسب وقامت بصفع ظابط على وجهه وأصابت الاخر بجروح طولية على وجهه وكانت تلك الجروح واضحه ولم يعدوا عليها ابدا بالضرب بل قاموا باصتحبها الى القسم الشرطة .وقامت النيابة باخلاء سبيلها بكفالة قدرها خمسة الاف جنية. وأختها وتدعى نادين قامت بنشر ماحدث لاختها بالتفاصيل وذلك على تويتر الخاص بها حيث حكت أن أختها كانت ذاهبة للمنزل فجرا وذلك حينما أنهت تصوير بعض المشاهد الخاصة بمسلسلها الجديد وفى طرقها أستوقفوها ظباط الكمين واحدهما ليرى الرخصة ثم وقعت منها نزل جيبها خطبته فى يده بامرايا غصب عنها ثم مد يده على صرها وتحرش بها وأصر على أصطحبها على القسم حين أعترضت ضربها بالقلم على وجهها فشتمته وهذا أمر طبيعى لاى أنسان يتعرض لضرب ولتحرش وحينما أصطحبوها تناوبوا عليها التحرش وهتكوا عرضها وضربوها ضرب مبرح وحينما تعترض يقوموا بالقاء جرادل بول عليها لقد رأت أختى ايام سوداء فى الحبس ولفقوا لها تهمه سكر واختى عمرها ماشربت خمر. وقال نقيب الصحفين أشرف ذكى أن ماتعرضت له الممثلة ميرهان حسين هو أهانه كبيرة حيث قاموا بهتك عرضها والقوا عليها جرادل بول ووصفوها بالعاهرة فلابد ألا نسكت عن هذا الظلم. ولقد طلبت النيابة من ميرهان حسين الحضور صباحا لكى تتعرض على الطب الشرعى لتثبت هتك العرض الذى تعرضت له ميرهان حسين من عدمه كما أدعت.

المشاركات الشائعة

يتم التشغيل بواسطة Blogger.