سرقت من زوجها 30 الف جنيه مصرى وشهادات اسثمار تقدر ب 2 مليون جنيه وكانت الكارثة ماذا فعلت بهم !!

صرحت الاجهزة الامنية فى مدينة القليوبية بجمهورية مصر العربية  انها تلقت بلاغ غامض من شخص يعمل فى مجال المحاسبات القانونية بهجوم بعض الاشخاص المجهولين على شقته والقيام بضرب زوجته كما انهم سرقوا من خزنته الحديدية مبلغا وقدره ثمانية وعشرين الف جنية مصرى بالاضافة الى العديد من شهادات الاستثمار واحد الاسلحة النارية المرخصة. وتبين للجهات الامنية فى مدينة القليوبية ان زوجة هذا الشخص مدمنة على المخدرات وبعض العقاقير غير الشرعية وانها هى التى ابتكرت تلك القصة فقط لاخذ الاموال وصرفها على المخدرات والعقاقير الادمانية. وبالطبع تم ضبط المتهمة وقامت النيابة بتولى التحقيقات اللازمة فى هذه القضية حيث بدء الموضوع بتلقى المقدم الذى يدعى "احمد حماد" وهو رئيس المباحث بقسم شبرا الخيمة بلاغ من الزوج وزوجته بمهاجمة فردين مجهولين شقتهما عند عدم وجود الزوج وضرب الزوجة والتعدى عليها بسلاح ابيض وأخذ مبلغ مالى من الخزنة الحديدية وسلاح نارى مرخص وسيلة للدفاع ملك للزوج وغيرهم شهادات الاستثمار والتى تقدر بمليون ونصف جنيه مصرى. وذهب العقيد المدعو "محمود هندى" وهو رئيس فرع بالبحث الجنائى الى شقة الزوجين وهى المكان الذى وقع فيه الجريمة حتى يعاين الشقة ويجمع الادلة والمعلومات اللازمة لحل تلك القضية الغامضة واوضح الفريق المسؤول عن البحث والمعاينة الفنية عن عدم صدق البلاغ المقدم من الزوج وكانت تلك هى الصدمة وحين القيام بالاجراءات والتحرى السرى الشامل عن هذه القضية كشفت تلك التحريات ان الفاعلة هى زوجته المعروف عنها انها مدمنة على العقاقير والاقراص المخدرة حيث انها كانت تمر بأزمة مالية وانها فى اشد الحاجة للمال لتوفير المخدرات وتعاطيها وفى ذلك الوقت اختلقت تلك القصة واخبرت زوجها بها وحينها قام الزوج بالبلاغ. وعند مصارحتها بكل ما سبق اعترفت الزوجة بفعلتها وارشدت رجال المباحث عن مكان المسروقات والتى كانت بداخل الشقة.

التعليقات
0 التعليقات