لهذ السبب ستسكن الأسود المسجد النبوى فى أخر الزمان

عن صحيح مسلم قال النبي محمد صلى الله عليه وسلم "ليتركنها أهلها على خير ما كانت مذللة للعوافي" وهنا يقصد السباع والطير.أى سيأتى فى أخر الزمان وهى من علامات القيامة الكبرى سيأتى
رجلا من الحبشة أسود اللون ورجلاه رفيعتان طويل سيهدم الكعبه كلها وسيخرب المدينة المنورة حتى أن ستسكن المدينة المنورة السباع والاسود والطيور المتوحشة فى المسجد النبوى. وهنا سيتجلى شىء الا وهو أن كل شىء فى هذه الدنيا الى الزوال حتى الكعبة ستهدم والمدينة المنورة ستخرب تماما حتى أن الشمس ستقصف الشمس وسيخسف القمر والارض ستنتهى والبشر سيموتون والملائكة ستموت وكذلك الانبياء ستموت ولم يبق سوى وجه الله فقط. ومن علامات يوم القيامة ايضا هو أن الكثير من الناس ستتبع المسيح الدجال وسيؤمنون به وستنزل الدابة وينزل سيدنا عيسى وسيقتل المسيح الدجال بعد أن امن به الكثير من الناس وسيكسر الصليب وسيتبعه المؤمنين سيصلى بالناس صلاة المسلمين وعن حديث دخول الاسود والسباع فى المسجد النبوى وخراب المدينة المنورة لا يعلمه الكثير من الناس فقط الشائع هى أحاديث المسيح الدجال واليوم نذكر هذا الحديث لكى يعلم الناس عن علامات القيامة وكذلك لن يبقى شىء سوى الله .

التعليقات
0 التعليقات