عجوز وهى تلفظ انفاسها الاخيره تعترف بان هناك كنز فى المنزل فما وجدوه كان مذهل جدا

انها سيدة عجوز اتتها سكرات الموت فاأحست انها ستموت فما كان منها الا انها قالت لاحفدها ان هناك شىء تحت ماكينة الخياطة شىء غالى جدا ويعتبر ورث لهم .ولكنهم اسكتوها لكى لاتجهد نفسها فى الكلام ولكنها بعد لحظات توفيت وأنشغلوا فى دفنها والعزاء وغير ذلك وبعد فترة افتكروا الموضوع التى تحدثت عنه الجدة فرفعوا الماكينة ووجدوا شىء مغطى بالجرايد وملىءبالغبار كثيرا فنزعوا الجرايد فوجدوا لوحة مرسومة بدقة متناهية والامضاء كانت لبيكاسو فانصدوا من تلك المفاجاة الرائعة وعرضوا تلك اللوحة بمبلغ ثلاثون مليون دولار . واستغربوا من جدتهم جدا حيث انها كات لا تحب المال حيث
كانت تعمل خياطة على ماكينة الخاطة لكى تكفى طلباتهم وهى كانت يسعدها اشياء بسيطة كشرب كوب قهوة او سماع اغنية كلاسيكية او التحدث مع احفادها حول مستقبلهم كما انها كانت تهوى الرسم جدا . وقالوا ربما لم تبيع جدتنا هذه اللوحة وهى على قيد الحياة لانها لم تدرك انها تساوى ذلك المبلغ الكبير او انها كانت لا تهوى الثراء وتركت لهم حرية التصرف بها.

التعليقات
0 التعليقات