نقاب وكمانجة وكاميرا داخل المسجد احدث جلسة تصوير تثير جدل نشطاء مواقع التواصل الاجتماعى !

صور فتاة منتقبة تعزف كمان فى باحة مسجد الحاكم بامر الله نشرت تلك الصور على بعض المواقع أثارت دهشة أستياء الرواد حيث أن تلك الفتاة ترتدى نقاب على جيب ملون احمر واسود وتعزف كمان فى المسجد. والذى التقط تلك الصور هو المصور " Ozo" ويحكى تفاصيل وقصة الصور ومن تكون الفتاة قائلا:_ أنتقدوا تلك الفتاة وشتموها على الرغم ان الفتاة ليس لها اى ذنب فانا كنت فى مسجد الحاكم بامر الله ووجدت تلك الفتاة المنتقبة وهى فتاة تبلغ من العمر 18 عاما لا تجيد عزف الكمان أقترحت
عليها أن التقط لها صورا فى باحة المسجد وجعلتها تمسك باله الكمان التى كانت مع صديقى . ويبرر جلسة التصوير تلك قائلا أحببت أن أوصل لرساله للجميع أن المنتقبة والمتدينين لا يعتزلون الحياة وانهم يحبون الفن والسلام على عكس مااشيع. ولكن وجدت للاسف البعض ينتقد ويهاجم كيف لفتاة تعزف كمان فى ساحة المسجد وشتموها . كما قال الفتاة عندما رأت التعليقات والشتائم انهارت نفسيا والان
هى بالمستشفى . كما يقول أنا المسئول عن تلك الصور وليست الفتاة هى لاتعزف من الاساس ولا عمرها عزفت كمان فقط اردت أن أوصل رساله للعالم من خلال تلك الجلسة التصوير ولكن لاسف بعض الافكار العقيمة التى يمتلكها البعض أسائت الفهم .

التعليقات
0 التعليقات