شباب اثرياء حاولوا التحرش بفتاة منقبة شاهد ماذا حدث لهم

ان في مجتمعاتنا اصبح الشباب كل ما يشغل بالهم الاهتمام بالفتيات ومعاكستهم والبعد كل البعد عن الدين والمعتقدات والاهتمام بالآداب الإسلامية فان التقدم في التكنولوجيا والوسائل الحديثة جعل الشباب يفكرون في اشياء غير اختلاقيه مما يشاهدونه من المواقع عبر الانترنت وما ينتشر من مشاهد ينزع منها الحياة علي القنوات التلفزيونية فاصبح الحياء منعدم واصبح البعد عن الدين منتشر بشكل كبير
فالينا احد القصص الجميلة التي تعتبر عبرة وموعظة للشباب وتنصحهم بعدم التحرش الذي اصبح منتشر بشكل كبير فكان هناك بعض الشباب الاثرياء الذين يتفاخرون بغناهم وانه لا يهمهم شيء فلقد شاهدوا فتاة تسير في الشارع ويبدو عليها البساطة وانها من عائله فقيرة فبدأوا يتعرضوا لها بالكلمات السيئة ومعاكستها والتقرب منها وهي تكمل طريقها الي المنزل دون الالتفات لهم ومر اليوم ولم تهتم بأمرهم فهي لا تعلم انهم يتربصون لها ويراقبوها واذا بهم في اليوم التالي تجدهم ايضا وقفون لها بالسيارة ويتبادلون ايضا الكلمات لها واذا بأحدهم يوقفها ويقول لها لماذا لا تتحدثين معي ايها الفتاة الفيرة هي اركبي معنا بالسيارة فكان ردها نعم انا فقيرة ولكن ملتزمة بآداب ديني فاذهب فانا مثل اختك فهل ترضي ان يحدث ذلك مع اختك فكما تدين تدان فاخشي ان تكون اختك بنفس الوضع فتركها الشاب وهو يفكر في كلمها وشغل باله حديث هذه الفتاة وان كلمها صحيح ويجب ان يتقرب الي الله فقرر ان يلتزم ويذهب الي المسجد وتحدث مع أصدقاءه ودعاهم ان يذهبوا معه ويقوموا بالالتزام والتقرب الي الله وان لم يفلوا ذلك سيبعد عنهم وعندما وجدت امه هذا التغير فسالته عن السبب فقصي عليها حكاية هذه الفتاة فقالت له انها خير زوجة لك .

التعليقات
0 التعليقات