ام بلا قلب تبيع ابنتها والسبب صادم جدا

من المعروف فيما ولدت عليه فطرتنا ان لا احد يحبنا اكثر من امنا ولا يعطف علينا احد اكثر من الام وان الام قد ميزها الله بقدر لانهاية له من الحب لابنائها حتى لو كان أخره موتها وفى هذا الامر لا نتحدث على الانسان فقط بل نتحدث حتى عن الحيوان حتى الحيوان الذى لا يعقل ففيه الام من الممكن ان تموت فداء لاولادها ولكن مع الاسف قد ذهولنا حينما راينا ماحدث فى هذا الخبر ام تكاد تكون كائن دونيا اقل من الحيوان لانها تضحى بابنتها فى مقابل جرعات الهرويين . ولكن فعلا الادمان ممكن ان يصل صاحبه الى فعل اى شئ مهما كانت صعوبته او صعب تصديقه اعترفت الأم آبريل كوركوران التى تبلغ من العمر 32 عام بأنها قد باعت ابنتها 11 عاما لاحدى تجار المخدرات حتى تحصل على الهيرويين مقابل ذلك.
وقد قاموا بالحكم عليها بتهمة الاتجار بالبشر وتعاطي الكثير من الممنوعات والإساءة إلى الطفولة وخاصة طفلتها التي اعتادت تعاطي هذا الكوكايين مثل والدتها. وما يحزنك ويدمى قلبك اكثر من كل ما سبق حسب ما ورد في أحد المواقع أن آبريل أجبرت ابنتها مرات متعددة على ممارسة الجنس مع تاجر المخدرات هذا وصورتهما سويا ولم تنتهى الأم عن الاعتداء على طفلتها الصغيرة إلا حين انتقلتالبنت للعيش مع والدها وزوجته بعد أن أخبرتهما تفاصيل ما حدث معها بسبب امها . يذكر أن هذا التاجر للمخدرات يلينغم 42 عاما قد حكم عليه بالسجن مدى الحياة نظرا لتلك الجرائم التي ارتكبها.

التعليقات
0 التعليقات