فنان مشهور جدا يعمل مؤذن فى شهر رمضان الكريم لن تصدق من هو

أن محمد عبد الوهاب الموسيقار الكبير ولد 13 مارس عام 1902 ، ولد في القاهرة بحي الشعرية ، وأن والده كان مؤذن وأمام جامع في حي الشعرية ووالده الشيخ " محمد أبو عيسي " ، وكان والده مقريء في جامع سيدي الشعراني , ووالدته فاطمة حجازية أنجبت بنتين وثلاثة أولاد وكان الموسيقار الكبير محمد عبد الوهاب الولد الوسطاني . قد ألحق الفنان والموسيقار الكبير " محمد عبد الوهاب " بالكتاب في جامع سيدي الشعراني وذلك بناء عن رغبة الوالد وبعدها ألتحق بالازهر والموسيقار الكبير حفظ أجزاء كثيرة من القرآن الكريم ، وكان يحب بأن يستمع الي الشيخ سلامة حجازي وصالح عبد الحي و عبد الحي حلمي ، وكان في ذلك الزمن يغني في الموالد والافراح لانه قد شغف كثيرا بالغناء والطرب وكانت أسرته لم ترضي عما يغنيه الموسيقار " محمد عبد الوهاب " وكانت أول بداية له في عالم الطرب والغناء كان يغني بين الفصول في مسرحية تابع لفرقة " فوزي الجزايرلي " فرقة مسرحية الحسين ، وكان في ذلك الوقت يعمل كمطرب ب خمس قروش في الليلة الواحدة . وكان الموسيقار عبد الوهاب يغني أغاني للشيخ سلامة حجازي وكان يسمي نفسه " محمد بغدادي " حتي لا يتعرف عليه أحد من أقاربه ولا أسرته وبعد ذلك أشتهر وقدم العديد من الاغاني وعديد من الالحان وعديد من الاعمال الفنية بالسينما المصرية وأشتهر كثيرا وكثيرا وعلي الرغم من شهرته بين الفنانين وفي الوطن العربي الا أنه يحمل كثير من الاسرار . وفي ذلك الوقت صرح الفنان عبد الوهاب لمجلة الكواكب وكان ذلك في عام 1960 أن من أهم العبادات والطقوس لديه في شهر رمضان المبارك أنه يؤذن في الجامع ويقيم الصلاة في جامع سيد الشعراني وذلك منذ الصغر حتي أخر يوم بالعمر .

أن محمد عبد الوهاب الموسيقار الكبير ولد 13 مارس عام 1902 ، ولد في القاهرة بحي الشعرية ، وأن والده كان مؤذن وأمام جامع في حي الشعرية ووالده الشيخ " محمد أبو عيسي " ، وكان والده مقريء في جامع سيدي الشعراني , ووالدته فاطمة حجازية أنجبت بنتين وثلاثة أولاد وكان الموسيقار الكبير محمد عبد الوهاب الولد الوسطاني . قد ألحق الفنان والموسيقار الكبير " محمد عبد الوهاب " بالكتاب في جامع سيدي الشعراني وذلك بناء عن رغبة الوالد وبعدها ألتحق بالازهر والموسيقار الكبير حفظ أجزاء كثيرة من القرآن الكريم ، وكان يحب بأن يستمع الي الشيخ سلامة حجازي وصالح عبد الحي و عبد الحي حلمي ، وكان في ذلك الزمن يغني في الموالد والافراح لانه قد شغف كثيرا بالغناء والطرب وكانت أسرته لم ترضي عما يغنيه الموسيقار " محمد عبد الوهاب " وكانت أول بداية له في عالم الطرب والغناء كان يغني بين الفصول في مسرحية تابع لفرقة " فوزي الجزايرلي " فرقة مسرحية الحسين ، وكان في ذلك الوقت يعمل كمطرب ب خمس قروش في الليلة الواحدة . وكان الموسيقار عبد الوهاب يغني أغاني للشيخ سلامة حجازي وكان يسمي نفسه " محمد بغدادي " حتي لا يتعرف عليه أحد من أقاربه ولا أسرته وبعد ذلك أشتهر وقدم العديد من الاغاني وعديد من الالحان وعديد من الاعمال الفنية بالسينما المصرية وأشتهر كثيرا وكثيرا وعلي الرغم من شهرته بين الفنانين وفي الوطن العربي الا أنه يحمل كثير من الاسرار . وفي ذلك الوقت صرح الفنان عبد الوهاب لمجلة الكواكب وكان ذلك في عام 1960 أن من أهم العبادات والطقوس لديه في شهر رمضان المبارك أنه يؤذن في الجامع ويقيم الصلاة في جامع سيد الشعراني وذلك منذ الصغر حتي أخر يوم بالعمر .

_________________________________

المشاركات الشائعة