معجزه فى جسد المراه يكشفها القران الكريم سبحان الله

المرأة بعد الطلاق او موت زوجها يكون هناك فترة ويطلق عليها العدة وهى عدم الزواج من اى شخص اخر لمدة ثلاث شهور على التوالى وجاء تفسير العلماء لمثل هذا الفعل والذي حددها القرأن الكريم وهذه العدة تجوز على المطلقة والأرملة وهذا للتأكد انها ليست حامل وان الرحم لا يوجد به أجنة وهذا لتجنب إختلاط الأنساب ، وفى حالة الطلاق يمكن ان تكون مهلة او هدنة كي يتصالح الزوجان ويعوادن مرة أخري وتفسير العلماء والباحثين مؤكد مئة بالمئة ولكن ،، هل هناك سبب أخر لهذه العدة هذا ماسوف نتعرف عليه فى هذا المقال لقد أكتشف الباحثين فى العصر الحديث ان هناك حكمة من الله لإمداد العدة ثلاث شهور ، وعرف عن طريق الدراسات والابحاث العلمية ان الحيوانات المنوية تكون مختلفة تماما من شخص الى أخر مثلها من البصمة الذى يعرف الجميع يمكن تميز شخص من غيرة بسبب بصمة الاصبع ، والامر متعلق ايضا بالحيوانات المنوية او السائل المنوي فان لكل رجل بصمة خاصة ، وان السيدات التى يعملن بمهنة الدعارة قد يصابو دائما بسرطان الرحم وذلك لدخول الرحم أكثر من نوع من السوائل المنوية ولو جاء التشبية فان رحم المرأة يشبة الكمبيوتر وحين دخول اكثر من ملف فى آن واحد يحدث فيرس وقد يصاب الكمبيوتر بالفيروسات والاعطال وهذا الامر يحدث فى رحم المرأة ايضا يحد خلل وامراض خبيئة فى الرحم وقد أشار العلماء لكي يتخلص الرحم من آثار السائل المنوي الذي يتواجد داخل الرحم يستغرق حوالي ثلاث شهور كي يتخلص منه الرحم ويعود لاستقبال سائل منوي جديد دون الاختلاط او الاصابة بالامراض والفيروسات ، ولكن قبل كل هذه الدراسات قد جاء وشرع مدة العدة هى ثلاث شهور وهى نفس المدة تماما .

التعليقات
0 التعليقات