زوج يقضى على زوجته بسبب طلب أغلب النساء تطلبه هذه الايام


تعد هذه الحادثة من اغرب الحوادث التي حدثت ببور سعيد حيث اقبل زوج بقتل زوجته فى حادثة فريدة من نوعها وصدمت الجميع واصبحت حديث كل المصريين بعد ان طلبت منه زوجته  ان يحضر كعك العيد و ملابس العيد وكافة طلبات عيد الفطر تم اكتشاف جريمة القتل من قبل وكيل الشئون الصحية ببور سعيد الدكتور عادل تعيلب ببلاغ الي اللواء محمد الديب مدير الامن وكان تقرير الطبيب انه قد وصلت للمستشفى جثة هامدة لامرأة تبلغ 36 عام وتدعى ف.أ وقد توفت أصر اصابتها بجراح بالغة اسفل الظهر و مجموعة مختلفة من الطعنات بالفخذ التي تقيم بالقرب من نادي الرباط بحي الظهور وقد ارسل فريق بحث جنائي في الحال إلى المنطقة التي تقيم بها القتيلة وقد توصل فريق البحث الي انها ليست جريمة بغرض السرقة لان ليس هناك أي مفقودات او تبعثر بمحتويات الشقة و قاموا باستدعاء جيران و اقارب القتيلة لعمل تحقيق للوصول لأسباب القتل و اكتشاف من هو القاتل ومن خلال التحريات التي اجريت جاءت افادة من احد الشهود بانه كانت هناك صوت مشاجرة بين الزوجة "القتيلة" و الزوج وكانت المشاجرة تدور حول انها تطلب بمستلزمات وطلبات عيد الفطر من ملابس وكعك و كما اكد الشاهد بان الزوج في حالة مادية لا تسمح بإحضار طلبات الزوجة ولكنها قد الحيت كثيرا وبدأت المشاجرة بين القتيلة وزوجها و قد تجاوزت القتيلة بسب زوجها مما ادي الي غضب زوجها الشديد و ذهب إلى المطبخ ورجع بعد ان احضر سكينا و قد طعنها مجموعة من الطعنات و قد هرب سريعا علي الفور وقد اصدرت النيابة امرا بعمل تقرير طبي يوضح اسباب التي ادت الي وفاة القتيلة كما امرت بالقبض علي الزوج القائم بالجريمة مكلفة بهذا المباحث الجنائية

التعليقات
0 التعليقات