مقلب هانى رمزى الرمضانى كاد أن يتحول الى كارثة لن تتخيل ماذا حدث

يعتبر برنامج هانى فى الادغال للفنان هانى رمزى من البرامج التى لاقت اعلى نسبة مشاهدة على اعتبار انه برنامج مقالب ترفيهى وتلك النوعية تلفت انتباه الجمهور الى حد كبير فيكونوا حريصين على متابعة الحلقات ورد فعل اغلب الفنانين فى تلك المواقف الصعبة ومتابعة الاحداث والكثير من التفاصيل التى تجعلهم يلتفوا حول شاشات التلفزيون لمتابعة البرنامج ورغم كل تلك النجاحات التى حققها البرنامج الا انه قد لاقى الكثير من الهجوم عبر مواقع التواصل الاجتماعى ان البرنامج معتمد على الفبركة والترتيب مع الفنانين ولكن حتى الان لم يثبت هل هذا حقيقى ام لا وعلى صعيد اخر حلقة مميزة للبرنامج مع النجم سليمان عيد فهو ضيفا في احدى حلقات برنامج "هاني في الأدغال" للفنان هاني رمزي ولكن للاسف يصاب بنوبة خوف شديدة جداعند رؤيته الأسد قادما نحوه وهو محتجز داخل السيارة. مما جعل الكثيرين شكوا فى ان من الممكن ان يتوقف قلبه لاقدر الله من نوبة الخوف التى كانت ظاهرة بوضوح على وجهه وفى اللحظة التي للاسف كاد أن يفقد فيها الفنان سليمان عيد حياته من شدة الخوف والهلع و يتحول البرنامج إلى كارثة وهى عندما اقترب منه الأسد حتى يتسلق السيارة وفى أثناء تشبثه في نافذة السيارة فجاءة فتحت وهنا كان سليمان عيد في مواجهة مباشرة وجها لوجه مع الأسد. وعند انشغال الأسد استغل الفنان سليمان عيد بأمر قام على الفور بغلقها تماما .

التعليقات
0 التعليقات