الخميس، 21 يوليو 2016

فتاه سعودية مراهقة تهرب الى جورجيا والسبب صادم للجميع

فتاة ثرية عمرها 17 عاما من جدة ذهبت مع اسرتها كاعاداتهم السنوية الى تركيا فى رحلة استجمامية هى ووالدها ووالدتها واختها الكبرى المتزوجة وكذلك اخوها المهندس . سافروا بناءا على رغبتها وبعد الحاح منها لسفر فى رحلة الى تركيا بعد أن انهت امتحانتها ونجحت فى الامتحان وانتقلت الى الصف الذى يليه وهى الاخت الصغرى للعائلة. ومعروفة بين صديقاتها بحبها للمرح وللحياة الاجتماعية وكثرة صدقاتها من جميع الدول كذلك تحب ان تحادث اصدقائها على مواقع التواصل الاجتماعى. بعد نجاحها فى الامتحان سافروا كما وعدوها الى تركيا حيث المكان الذى تعشقه وبعد ان قاموا بجولة سياحية
فى تركيا يومين تفاجأ اهلها باختفاء جوزات سفرهم وموبيلتهم وكذلك المجوهرات والاموال اختفت كذلك
ابنتهم . وقدموا بلاغا بذلك وتفاجاوا ان ابنتهم هربت الى جورجيا عبر منفذ برى وانتشر الخبر سريعا وحاول اصدقائها الوصول اليها وبالفعل تواصل معها بعض اصدقائها حيث قالت لهم انها هربت من ضرب وعنف كلا من والدها واخوها وانها تريد ان تحيي حياة جديدة بحرية وبعيدا عن العنف الاسرى.

فتاة ثرية عمرها 17 عاما من جدة ذهبت مع اسرتها كاعاداتهم السنوية الى تركيا فى رحلة استجمامية هى ووالدها ووالدتها واختها الكبرى المتزوجة وكذلك اخوها المهندس . سافروا بناءا على رغبتها وبعد الحاح منها لسفر فى رحلة الى تركيا بعد أن انهت امتحانتها ونجحت فى الامتحان وانتقلت الى الصف الذى يليه وهى الاخت الصغرى للعائلة. ومعروفة بين صديقاتها بحبها للمرح وللحياة الاجتماعية وكثرة صدقاتها من جميع الدول كذلك تحب ان تحادث اصدقائها على مواقع التواصل الاجتماعى. بعد نجاحها فى الامتحان سافروا كما وعدوها الى تركيا حيث المكان الذى تعشقه وبعد ان قاموا بجولة سياحية
فى تركيا يومين تفاجأ اهلها باختفاء جوزات سفرهم وموبيلتهم وكذلك المجوهرات والاموال اختفت كذلك
ابنتهم . وقدموا بلاغا بذلك وتفاجاوا ان ابنتهم هربت الى جورجيا عبر منفذ برى وانتشر الخبر سريعا وحاول اصدقائها الوصول اليها وبالفعل تواصل معها بعض اصدقائها حيث قالت لهم انها هربت من ضرب وعنف كلا من والدها واخوها وانها تريد ان تحيي حياة جديدة بحرية وبعيدا عن العنف الاسرى.

المشاركات الشائعة