السبت، 22 أكتوبر 2016

تعرف عليها فى الطائرة ثم حدثت المفاجاة التى اذهلت الجميع

تلك القصة الرائعة حدثت بالفعل فى أحدى البلاد حيث شابا يدعى يوبن كان شابا رائعا ولكن كان عيبه هو حبه للحياة المتحررة حيث كان يكره الارتباط وكان يرتبط فقط باحدى الفتيات لكى ينشأ علاقات سرعان ما ينهيها بعد عدة أياما وكن لديه صديقتين فقط كان يعاملهن مثل اخواته هى بولا وناتلي وكانت ناتيلى تحبه كثيرا وتكتم حبها له فى قلبها ولا تبوح به خشية أن يتركها فاختارت ان تكون الى جواره مثل اخته كى لا تبعد عنه وبعد سنوات كانت جالسة مع صديقتها بولا وصارحتها بحبها له وانها تخشى ان تصارحه لانه يكره الارتباط وفى أحدى الايام سألت بولا صديقها بوين لماذا لم تربط قال لها لقد أحب من طرف واحد ولم أخبر التى احبها خشية ان تظننى اريد أن العب بمشاعرها واتركها واظنها لا تحبنى فقط هى تحبنى كاأخ وفجأهها انه حب نالتلى لتصدم بولا من المفاجاة السارة وصارحته بعشق ناتلى له منذ سنين ليصعد هو ويقرر وضع خطه
يطلب الزواج من نالتلى. حيث عزمها على رحلة الى تركيا ووافقت وفى الطائرة طلب يدها وافقت وفاجأها انه أحضر فستان الفرح والبدلة واذا وافقت سوف يرتديان الفستان والبدلة وبالفعل ارتدت الفستان وكانت تجن من الفرحة وصارحها بعشقه لها منذ سنين ولكن لم يصارحها خوفا من رد فعلها وقالت له ايضا انها كانت تعشقه وخافت من المصارحه بعشقها لانها تعلم انه كان يكره الزواج قال لها احب الزواج من انسانة اعشقها مثلك ولن اجد انسانة مثلك اعشقها وحينما وصلوا الى تركيا تزوجها وقضيوا شهر العسل هناك . تلك هى احدث قصص الحب الشهيرة.
تلك القصة الرائعة حدثت بالفعل فى أحدى البلاد حيث شابا يدعى يوبن كان شابا رائعا ولكن كان عيبه هو حبه للحياة المتحررة حيث كان يكره الارتباط وكان يرتبط فقط باحدى الفتيات لكى ينشأ علاقات سرعان ما ينهيها بعد عدة أياما وكن لديه صديقتين فقط كان يعاملهن مثل اخواته هى بولا وناتلي وكانت ناتيلى تحبه كثيرا وتكتم حبها له فى قلبها ولا تبوح به خشية أن يتركها فاختارت ان تكون الى جواره مثل اخته كى لا تبعد عنه وبعد سنوات كانت جالسة مع صديقتها بولا وصارحتها بحبها له وانها تخشى ان تصارحه لانه يكره الارتباط وفى أحدى الايام سألت بولا صديقها بوين لماذا لم تربط قال لها لقد أحب من طرف واحد ولم أخبر التى احبها خشية ان تظننى اريد أن العب بمشاعرها واتركها واظنها لا تحبنى فقط هى تحبنى كاأخ وفجأهها انه حب نالتلى لتصدم بولا من المفاجاة السارة وصارحته بعشق ناتلى له منذ سنين ليصعد هو ويقرر وضع خطه
يطلب الزواج من نالتلى. حيث عزمها على رحلة الى تركيا ووافقت وفى الطائرة طلب يدها وافقت وفاجأها انه أحضر فستان الفرح والبدلة واذا وافقت سوف يرتديان الفستان والبدلة وبالفعل ارتدت الفستان وكانت تجن من الفرحة وصارحها بعشقه لها منذ سنين ولكن لم يصارحها خوفا من رد فعلها وقالت له ايضا انها كانت تعشقه وخافت من المصارحه بعشقها لانها تعلم انه كان يكره الزواج قال لها احب الزواج من انسانة اعشقها مثلك ولن اجد انسانة مثلك اعشقها وحينما وصلوا الى تركيا تزوجها وقضيوا شهر العسل هناك . تلك هى احدث قصص الحب الشهيرة.

المشاركات الشائعة