لاحظت الام شيئا غريبا فى خد ابنها وماكشفه الاطباء كان اغرب من الخيال

رزقت باابنها بعد ثلاث سنوات من الزواج بعدما كانت تعانى من عدم الانجاب وأخذت تتابع عدة أطباء وفى الاخير بعدما تابعت مع طبيب امراض نساء نصحه البعض بان يابع حالتها وبالفعل ذهبت الى عيادته وتابعت معه وبعد عدة أشهر أكتشفت أنها حامل لم تسعها الدنيا حينما علمت ذلك وأحتفلت بخبر حملها هى وزوجها وبعد تسعة أشهر أنجبت طفلا جميلا كان املهم فى الحياة وكانت تخاف عليه كثيرا خاصة بعدما تعبت فيه كثيرا . وبعد أن بلغ ستة أِشهر لاحظت شىء غريب فى خد ابنها كما هو موضح بالصورة فقررت عرضه على أكبر الاطباء وامهرهم جلدية وشخص اغلبهم أن هذا مجرد التهاب ووصفوا لها مراهم وأدوية ولكن ذلك العلاج بمختلف انواعه من مراهم وأدوية لم يجدى مع الطفل شيئا وظل خده هكذا بل وأخذ يصرخ ويتألم منه كثيرا ثم أصبح يعانى من حالات أغماء فانهارت الام ونقل الى المستشفى
وبعد أشعه السونار وجدوا أن فى داخل خده ريشه وبعد عملية جراحية صغيرة تم أستئصال الريشه وكان تشخيص الطبيبب الذى أجرى العملية أن الريشه دخل لخد الطفل ربما تكون قد ابتلعت الريشة والتالي فتحت حفرة في الخد، ومع الوقت قام الجلد بإعادة بناء نفسه لتبقى الريشة في الداخل ويبدء بعد ذلك ظهور علامات الالتهاب الذي سببته الريشة .
التعليقات
0 التعليقات