اغتصبها استاذها الجامعى فكان رد فعلها قاسى



جرائم الاغتصاب الآن أصبحت تتكرر وبشكل يدعو للشعور بالرعب من حدوثه وتلك الفتاة المسلمة التي تقوم بالدراسة بجامعة في الولايات المتحدة الأمريكية وبالتحديد في دولة كاليفورنيا، في سانت كروز والتي تبلغ من العمر 24 عاما قد تعرضت للاغتصاب من قبل أحد أساتذتها في الجامعة، حيث أنها كانت تنوي الاحتفال في هذا اليوم وخرجت بالفعل معه وكانت بمفردها ولكنها قامت باحتساء الخمر مع هذا الشخص والذي أفقدها القدرة على التحرك والمقاومة، والتي ساعدته على الاغتصاب وبعد أن استيقظت وعلمت ما حدث لها شعرت بالخوف والعرب الشديد ولكنها أرادت أن تأخذ حقها الذي أهدره هذا الحيوان، ولهذا قامت تلك الفتاة برفع دعوي من أجل أخذ حقها ففي البداية أعلنت الجامعة أنها ستقوم بدفع لها تعويض مادي وصرحت الجامعة أنها لن تستطيع أن تتصدي إلي تلك الجرائم والتي لها علاقة بالتحرش والاغتصاب ومشيرة إلي أنها تحدث بين الحين والآخر، ولكن لم تعد باستطاعة الجامعة أن تقف أمام تلك الجرائم الشنيعة، ولكن في تلك الحالة لأن تلك الفتاة رفعت قضية فسيتم دفع لها تعويض يقدر 1.15 مليون دولار، وهذا المبلغ هو الأضخم الذي لم يدفع من قبل في مثل تلك القضايا، فهو لأول مرة يدفع هذا المبلغ ومن جانبها أعلنت الفتاة أن مال الدنيا لا يكفيها ولا يستطيع أن يجعلها تنسي ما حدث لها
التعليقات
0 التعليقات