الجمعة، 5 مايو 2017

ظن ان زوجته تخونه فوضع لها دواء سحرى فحدثت المفاجاة الغير متوقعة

الخيانة من أقوى وأسوأ المشاعر التي يمكن أن يتعرض لها كلا من الزوج والزوجة، ولكن لا احد يعلم ما الذي يمكن أن يفعله الزوج عندما يشك في زوجته، فمهما يكون متأكدا من قيام زوجته بخيانته، ويريد ان يقوم بضبطها مع عشيقها. تلك القصة غريبة ولا أحد كان يتوقع أنها يمكن أن تحدث، ولكن هذا الرجل الذي ينتمي لدولة كينيا، كان يشك في أن زوجته تخونه، ومن أجل ذلك قام بمراقبتها وبالفعل تأكد من خيانتها، ولكنه فضل ألا يقوم بمواجهتها، حتى تنكر قيامها بالخيانة، ولهذا فكر بالقيام بهذا الأمر الجنوني. فقام باللجوء إلي طبيب شعبي وطلب منه أن يحضر له دواء معين، بحيث يجعل زوجته وعشيقها يتلاصقان بعضهما، وبالفعل قام بإحضار بعض من المواد الذي قال لها أنه مشروب طعمه لذيذ، ولكن الزوجة لا تعلم انه فخا منصوبا لها. وبعد خروج الزوج من البيت جاء لها عشيقها ،وظل يمارسا الحرام، ولكن فجأة شعرت الزوجة أنها لا تعلم كيف تقوم، فقد التصقت بعشيقها، وعجز كلا منها من فك نفسه، ولهذا قاما بالصراخ الكبير حتى يستعينا بأحد الأشخاص من أجل فكهما وبسبب هذا الصراخ جاء إليهما عدد كبير من النساء ليحاولوا فكهما، وذهبا بهم إلي الطبيب الشعبي، ولكن قبل أن يفكهما دفع الرجل ضريبة مالية كبيرة، وكان درسا قاسيا لتلك الزوجة الخائنة التي افتضح أمرها.
الخيانة من أقوى وأسوأ المشاعر التي يمكن أن يتعرض لها كلا من الزوج والزوجة، ولكن لا احد يعلم ما الذي يمكن أن يفعله الزوج عندما يشك في زوجته، فمهما يكون متأكدا من قيام زوجته بخيانته، ويريد ان يقوم بضبطها مع عشيقها. تلك القصة غريبة ولا أحد كان يتوقع أنها يمكن أن تحدث، ولكن هذا الرجل الذي ينتمي لدولة كينيا، كان يشك في أن زوجته تخونه، ومن أجل ذلك قام بمراقبتها وبالفعل تأكد من خيانتها، ولكنه فضل ألا يقوم بمواجهتها، حتى تنكر قيامها بالخيانة، ولهذا فكر بالقيام بهذا الأمر الجنوني. فقام باللجوء إلي طبيب شعبي وطلب منه أن يحضر له دواء معين، بحيث يجعل زوجته وعشيقها يتلاصقان بعضهما، وبالفعل قام بإحضار بعض من المواد الذي قال لها أنه مشروب طعمه لذيذ، ولكن الزوجة لا تعلم انه فخا منصوبا لها. وبعد خروج الزوج من البيت جاء لها عشيقها ،وظل يمارسا الحرام، ولكن فجأة شعرت الزوجة أنها لا تعلم كيف تقوم، فقد التصقت بعشيقها، وعجز كلا منها من فك نفسه، ولهذا قاما بالصراخ الكبير حتى يستعينا بأحد الأشخاص من أجل فكهما وبسبب هذا الصراخ جاء إليهما عدد كبير من النساء ليحاولوا فكهما، وذهبا بهم إلي الطبيب الشعبي، ولكن قبل أن يفكهما دفع الرجل ضريبة مالية كبيرة، وكان درسا قاسيا لتلك الزوجة الخائنة التي افتضح أمرها.

المشاركات الشائعة