الأحد، 5 نوفمبر 2017

مواطن سعودي قام بشراء سمكه فوجد بداخلها مفاجاة جعلته يصرخ من الذهول

حذرنا الله من الغش، فقد فقال رسول الله من غشنا فليس منا، ولكن ما بين الحين والآخر نشاهد عدد كبير من الوقائع التي تؤكد على الحيل التي يقومون بها عدد كبير من التجار حتى يحتالون علي المواطنين، وهذا الرجل تعرض للغش التجاري ولكنه لم يسكت ولم يمر الأمر مرور الكرام، قد قام بتصوير ما حدث له، حتى يتخذ الجميع حذرهم. هذا الرجل قام بشراء وجبة من الأسماك الجاهزة من محل مشهور جدا في منطقة في المملكة العربية السعودية، ولكنه أثناء تناوله لها وجد بها قطع من الحديد و لا يعلم ما فائدة تلك الحديد، ففي في البداية ظن أنه تم نسيانها وإهمال المن المحل، ولكنه عرف أن الامر زاد عن هذا الحد ووصل للغش في الكيل والميزان، فقام هذا الرجل بتصوير الأسماك وهي تحتوى على قطع حديدية في الأسماك.وعندما بحث عن السبب في وضع تلك القطع الحديدية وجد أنه يقوم بوضعها حتى تتسبب في ثقل وكمية الأسماك، ويقوم بنوعها العمال أثناء القيام بتنظيفها، ولكنهم نسوا نزعها في تلك الأسماك التي تناولها، فقد كانت تلك الأسماك كانت جاهزة، وقام على الفور بتصوير الأسماك وبها القطع الحديد لتحذير الجميع ولكشف غش هذا المحل التجاري، وحتى يتم قطع التعامل مع هذا المحل المشهور فبالرغم من أنه مشهور جدا ولديه زبائنه الذين يأتون له من كل مكان في المملكة ، إلا أنه يقوم بتلك الأمور التي نهانا عنها الله ورسوله.

حذرنا الله من الغش، فقد فقال رسول الله من غشنا فليس منا، ولكن ما بين الحين والآخر نشاهد عدد كبير من الوقائع التي تؤكد على الحيل التي يقومون بها عدد كبير من التجار حتى يحتالون علي المواطنين، وهذا الرجل تعرض للغش التجاري ولكنه لم يسكت ولم يمر الأمر مرور الكرام، قد قام بتصوير ما حدث له، حتى يتخذ الجميع حذرهم. هذا الرجل قام بشراء وجبة من الأسماك الجاهزة من محل مشهور جدا في منطقة في المملكة العربية السعودية، ولكنه أثناء تناوله لها وجد بها قطع من الحديد و لا يعلم ما فائدة تلك الحديد، ففي في البداية ظن أنه تم نسيانها وإهمال المن المحل، ولكنه عرف أن الامر زاد عن هذا الحد ووصل للغش في الكيل والميزان، فقام هذا الرجل بتصوير الأسماك وهي تحتوى على قطع حديدية في الأسماك.وعندما بحث عن السبب في وضع تلك القطع الحديدية وجد أنه يقوم بوضعها حتى تتسبب في ثقل وكمية الأسماك، ويقوم بنوعها العمال أثناء القيام بتنظيفها، ولكنهم نسوا نزعها في تلك الأسماك التي تناولها، فقد كانت تلك الأسماك كانت جاهزة، وقام على الفور بتصوير الأسماك وبها القطع الحديد لتحذير الجميع ولكشف غش هذا المحل التجاري، وحتى يتم قطع التعامل مع هذا المحل المشهور فبالرغم من أنه مشهور جدا ولديه زبائنه الذين يأتون له من كل مكان في المملكة ، إلا أنه يقوم بتلك الأمور التي نهانا عنها الله ورسوله.

المشاركات الشائعة